بيانات

بيان للحزب المصري الديمقراطي الإجتماعي بشأن حريق مستشفى الحسين الجامعي

12/07/2018
بألم بالغ تابع الحزب المصري الديمقراطي الاجتماعي الحريق الذي نشب بمستشفى الحسين الجامعي ، والذي كان من الممكن ان يؤدي إلى كارثة حقيقية لوجود مئات المرضى بالمستشفى، ورغم تحيتنا لجهود وشجاعة الأطباء والممرضين والعاملين بالمستشفى الذين أنقذوا أرواح المرضى وسارعوا بنقلهم.. وبعض الأطباء أكمل عمليات جراحية رغم نشوب الحريق ليقدموا قيم رائعة في الإخلاص والتفاني في العمل يستحقون عليه التكريم والتحية 
ولكن ما حدث من إهمال جسيم كاد يؤدي بأرواح يستلزم محاسبة كل المسؤولين عنه والقيام بتحقيقات جادة تكشف حقيقة الأمر، وغياب منظومة للامن والتعامل مع مثل هذه الأزمات او الحوادث داخل بنية المستشفيات وبطء الحماية المدنية والإطفاء في الوصول لمكان الحريق كمؤشر على غياب الكفاءة المطلوبة يدفعنا لمساءلة الحكومة برلمانياً حول هذه الواقعة بكل تفاصيلها
يوليو 2018 

إجمالى عدد الألتماسات (0)