التماسات

لا لتعديل الدستور

لا لتعديل الدستور

الموقعون علي هذا البيان من أحزاب و شخصيات عامة و مؤسسات مدنية يعلنون رفضهم المساس بدستور البلاد، و رفضهم القاطع للتعديلات المقترحة و التي تجري محاولة تمريرها حاليا بالبرلمان المصري.

و يدعون الشعب المصري بجميع فئاته بتوزيع ذلك البيان و التوقيع عليه، وذلك في استفتاء شعبي مباشر.

لماذا نرفض تعديل الدستور ؟

يرى المواطنون المصريون الموقعون على هذا البيان أن جوهر عملية تعديل الدستور المطروحة والهدف النهائي منها هو تمكين الرئيس الحالي من الإستمرار في الحكم لأكثر من دورتين رئاسيتين، وذلك بالمخالفة لما أقره الدستور الحالي، وتركيز جميع السلطات في يده في آن واحد، وإحكام قبضة السلطة التنفيذية على كافة الهيئات القضائية، و هو ما يعني القضاء على أي إمكانية للتداول السلمي للسلطة، وتجميد مشروع بناء الدولة المدنية الديموقراطية الحديثة.

إننا نؤكد أنه ليس من حق أي سلطة في البلاد، مهما علا شأنها، أن تمس المواد المتعلقة بانتخاب الرئيس والحريات، بالتعديل أو الحذف أو الإضافة لأن هذه المواد محصنة ضد أي تغيير وفقاً لما جاء بالدستور الحالي في المواد 226 و 157و 140.

لذلك كله يرفض الموقعون علي هذا البيان التعديلات المقترحة ويرونها خرقاً للدستور والقانون وهدماً للعقد الاجتماعي الحالي بالبلاد.
القاهرة في 14 فبراير 2019

رابط البيان للتوقيع و المشاركة : https://goo.gl/4PCWBu

إجمالى عدد الألتماسات (0)

وقع معانا